صحافة المواطن

مستشفى سوهاج التعليمي بلا أمن ولا طبيب.. ومواطن يصرخ “القطط أحسن مننا”

“بنتي بترجع دم وبتموت ومفيش دكتور الساعة أربعه الفجر في المستشفى، ولا ممرضة ولا أمن”، هكذا صرخ المواطن عماد الصعيدي، أحد سكان مدينة سوهاج، وهو يتجول داخل مستشفى سوهاج التعليمي، وهو لا يجد أحد يستقبله.

قال عمال الصعيدي.، بنتى تعبت بالليل وفوجئت بها انها بترجع دم أخذتها للمستشفى لم أجد أحدًا وبنتي تتألم أمامي، صرخت فلم نجد أحد يظهر، ومن شدة غضبي ضربت الأبواب بقوة فلم أجد لا أمن ولا ممرضة.

وأضاف عماد لـ”الخبر المصري”، بدأت أصور حجرات المستشفى حجرة حجرة، حتى وجدت نفسي داخل حجرة حفظ الموتى، وبعد أكثر من 40 دقيقة، مما يحدث جاء مافيش غير عمال النظافه.

وأشار غاضبا والله القطط والكلاب لهم كرامة عننا، المفروض أن الأطباء والممرضات بيقبضوا فلوس من دمنا، وعندما نحتاجهم لا نجدهم، وبنتى تتألم أمامي، ولا أجد من يسعفها.

وتداول نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي الفيديو، وقال أحد المواطنين، وصلنا فيديو صوره مواطن من سوهاج، وناشدنا بنشره يقول إنه ذهب ليلا إلى مستشفى سوهاج التعليمي معه بنته وكانت حالتها صعبة جدًّا وللأسف الشديد لم يجد أحد ينقذه”.

وأضاف عايز من حضراتكم تتخيلوا معايا في ظل الظروف التي تمر بها البلد، مش ممكن حد يروح ويحط حاجة، ويرحل وتبقى كارثة وللأسف الغلابة المرضى هما هيكونوا الضحايا”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!